في إطار الحملة الترويجيّة لسباق سرادار بنك للسيّدات شارك عدد من الشخصيّات والمشاهير في حملة لدعم هذا الحدث الذي تنظّمه جمعيّة ​بيروت​ ماراثون يوم الأحد 22 نيسان 2018 في واجهة بيروت البحريّة وتحت شعار " طريقِك قرارِك " حيث تحدّث هؤلاء عن تجربتهم الشخصيّة ودعوا المرأة ال​لبنان​ية والرياضيّة خصوصاً لتأخذ دورها وتؤكّد حضورها عبر المشاركة في السباق وقد ضمّت اللائحة كلّ من :

_ ​كلودين عون روكز​ ( رئيسة الهيئة الوطنيّة لشؤون المرأة اللبنانيّة ) قالت : طريقي جعلني أسعى للعدالة الإجتماعيّة لإزالة كل أشكال التمييز ضد المرأة والعمل على إنخراط النساء في الحياة السياسيّة ووصولهنّ لأعلى مراكز القرار .

إنّ المرأة هي نصف المجتمع وعليها أكثر الواجبات ومن هنا دعوتي لها للترشّح والتصويت والمطالبة بحقوقها وتحديد طريقها الكفيل بإيصالها إلى قرارها .

_ عايدة صبرا ( فنّانة وأستاذة مسرح ) قالت : عندما تخرّجت من معهد الفنون – قسم المسرح واجهت صعوبات كثيرة لكن بالإصرار والإرادة إكتشفت معنى النجاح علماً أنّ طريق النجاح يتطلّب الوقت لتحقيق أحلامنا وكذلك المثابرة والسير نحو الأمام مع نظرة إيجابيّة لكل الأمور مهما تعرّضنا للتعب والفشل واليأس.

_ ​راي باسيل​ ( بطلة لبنان في ​الرماية​ ) قالت : نجاحي جعلني أعرّف العالم بأسره على بلدي لبنان وطريقي أتاح لي المجال مع ​الأمم المتحدة​ لأكون سفيرة للنوايا الحسنة والجندرة وعلينا أن نتحدّى الظروف الإجتماعية من أجل أن نعطي الصورة الحقيقية عن شباب لبنان .

_ ​سيلفيو شيحا​ ( بطل في رياضة التزلّج المائي ) قال : هوايتي التحدّي في كثير من البطولات منها الرياضيّة أو الإجتماعيّة وحتى الإنسانيّة وكوني مرشّح للإنتخابات النيابيّة فإني أشجّع كل إمرأة من أجل التصويت لزميلتها بهدف إيصالها إلى مجلس النواب لإنّ النساء يمثّلون 52 % من المجتمع اللبناني ومن حقّ المرأة إيصال صوتها أو صرختها من أجل حقوقها .

_ ريكاردو كرم ( إعلامي لبناني ومؤسّس مبادرة تكريم للإبداع العربي ) قال : المرأة هي ​العرق​ الذي يحرّك المجتمع بأسره وإذا سعت هذه المرأة للمساواة مع الرجل فإن ذلك يحدّ من طموحاتها لأنّ نجاح المرأة هو بعدم مساواتها مع الرجل وعدم تقليده حيث يجب على المرأة أن تحتفظ بأنوثتها وبهويتها وتتأثّر بالمجتمع الذي تنتمي إليه .

_ تانيا قسّيس ( فناّنة في مجال الغناء الأوبرالي ) قالت : طريقي جعلني من خلال حفلاتي في لبنان وعلى المسارح العالميّة أن أنشر حب الوطن والعيش المشترك . وطريقي جعلني أرفع كل ترتيلة وآذان ليصبح لبنان رسالة سلام لكل إنسان . وطريقي جعلني رغم كل التحدّيات أن أثابر لتحقيق أحلامي .

_ بيرلا حلو ( ​ملكة جمال​ لبنان ) قالت : طريقي جعلني أعزّز ثقتي بنفسي من خلال العلم والمثابرة وأن أحمل من خلال شخصيّتي وثقافتي لقب ملكة جمال لبنان وأن أحمل هذه الرسالة وأمثّل موطن الجمال والحضارة لبنان في جميع أنحاء العالم .