اعلن ​ديدييه ديشان​ مدرب منتخب ​فرنسا​ لكرة القدم تشكيلة ​منتخب الديوك​ التي ستلعب الوديات الاخيرة قبل انطلاق المونديال الروسي في حزيران المقبل .

حسابات المدرب السابق ل​مرسيليا​ و​يوفنتوس​ تنصب على تعويض الاخفاق الاخير في ​يورو 2016​ التي استضافتها فرنسا وخسرت في النهائي امام رفاق رونالدو في ​المنتخب البرتغالي​ .

التشكيلة التي اعلنها ديشان غاب عنها بعض الاسماء ان كان بسبب الاصابة او بسبب تجربة بعض اللاعبين الذي يشاركون في نفس المكان، او حتى الاستبعاد من المنتخب .

صحيفة "ليكيب" الفرنسية اشارت الى ان الغائبين بسبب الاصابة هما ​كورزاوا​ من ​باريس سان جيرمان​ و​نبيل فكير​ من ليون، وتحدثت عن التشكيلة الكاملة التي تم استبعادها من الوديات الاخيرة او البروفة الاخيرة للمنتخب في مقال خاص في ما يلي ترجمته:

1 - ​ايمريك لابورت​ :

انتقاله الى ​مان سيتي​ لم يشفع للاعب ​اتلتيك بلباو​ السابق لكي يتم استدعاؤه الى ​منتخب فرنسا​ وبقي خارجها . وكان استدعي في اذار 2017 اي منذ سنة كاملة، ويبدو ان ​فاران​ و​كوسيلني​ وكيمبيمبي و​صامويل اومتيتي​ يتفوقون عليه في المنافسة على مركز قلب الدفاع .

2 - ​عادل رامي​ :

لاعب مرسيليا، مثّل ​المنتخب الفرنسي​ 33 مرة من قبل . لعب اخر مرة مع المنتخب في تشرين الاول الماضي . ستكون مهمته صعبة في الحصول على مركز في المنتخب الا اذا اصيب احد الاربعة المفضلين حتى الان لدى ديشان في هذا المركز .

3 - لايفن كورزاوا :

بعد مشاكله الاخيرة مع مدرب فريقه ​اوناي ايمري​ وخروجه من تشكيلته، اصبح كورزاوا ايضا خارج حسابات ديشان في الوقت الحالي، ففضل عليه لوكاس ديني من ​برشلونة​ و​لوكاس هيرنانديز​ الذي يحاول ديشان خطفه قبل ​منتخب اسبانيا​ .

4 - جوردان امافي :

مثل كورزاوا يعاني ظهير ايسر نادي مرسيليا من ظهور هيرنانديز الاول مع منتخب الديوك وحب ديشان لديني، وهذا يعني ان عليه الانتظار اكثر لتمثيل منتخب الديوك في الفترة المقبلة .

5 - ​ماتيو​ ديبوشي :

نسيه البعض في الفترة التي عاشها مع ارسنال، لكن بعد انتقاله الى ​سانت اتيان​ ونيله جائزة افضل لاعب في الشهر، بدأ الجميع يتحدث عن ماتيو كإسم سيعود لمنتخب فرنسا والاستفادة من خبرته في المواعيد القادمة.

6 - ​موسى سيسوكو​ :

اللاعب الذي برز في اليورو الاخير وكان مطلوبا من ​ريال مدريد​ قبل تفضيله الانتقال الى ​توتنهام​، اصبح لاعبا عاديا لا يشارك مع ناديه اللندني وخرج من حسابات ديشان . يلعب دائما كبديل ويشارك مع نهاية المباريات. وضعه حرج واصبح خارج اللعبة .

7 - ستيفن انزونزي :

لاعب ​اشبيلية​ والملقب بفييرا الجديد. لعب مع فرنسا في تشرين الاول الماضي عندما كان ​كانتي​ مصابا وبرز، لكن بعد اربعة اشهر تغيّر كل شيء وعاد كانتي بقوة. تراجع اداء انزونزي مع ناديه ولم يعد ذلك اللاعب الشرس القادر على حسم المباريات من وسط الملعب فخرج من القائمة .

8 - جوفري ​كوندوغبيا​ : المعار من انتر ميلان الى ​فالنسيا الاسباني​. يقدم مستوى جيدا هذا الموسم لكن اخر مرة تم استدعاؤه لقائمة المنتخب كانت في ايلول 2016. ومن الصعب جداً اعادة استدعائه، ففي وسط الملعب هناك العديد من الاسماء الجيدة .

9 - ديميتري ​باييت​ : نجم مرسيليا ونجم يورو 2016 برفقة ​غريزمان​، خرج من حسابات ديشان بالرغم من ادائه الجيد مع سفير الجنوب . ديشان لم يعد مقتنعا به وهو يفضل الصغار في السن لمونديال ​روسيا​ .

10 - بافتيمي غوميس : لاعب ​غلطة سراي​ الحالي يسجل العديد من الاهداف وقد وصل الى 28 هدفا هذا الموسم. ديشان معجب بما يقدمه، لكنه قرر ان يمنح الفرصة لبن يدر ليبرز موهبته ويبقى الباب مفتوحا لمهاجم مرسيليا السابق