سيطر الحزن على رئيس نادي ​باريس سان جيرمان​ الفرنسي  ​ناصر الخليفي​ بعد الخسارة أمام ​ريال مدريد​ بنتيجة 2-1 على ​ملعب حديقة الأمراء​، وتوديعه بطولة دوري الابطال من دور الـ16 للبطولة.

وفي حديث صحفي لصحيفة ​ليكيب الفرنسية​ قال الخليفي:"اشعر باحباط كبير للغاية، لتوديعنا البطولة،وانا لست سعيدا على أي حال، وحزين للغاية بسبب الخسارة".وأضاف:"الشوط الاول من اللقاء كان لمصلحتنا، وللأسف لم نصل إلى المرمى، هدف واحد كان كافيا لتغيير كل شيء، والطرد الذي تعرض له ماركو فيراتي قتل المباراة تماما، سنواصل العمل بجدية لتقديم المزيد للنادي وجماهيره".

وعن امكانية تغيير الجهاز الفني للفريق قال:" الان ليس الوقت المناسب للحديث عن هذا،يجب ان نتحلى بالهدوء لنفكر جيدا في الأمور التي تحتاج إلى تعديل".

وعن اللاعبين قال:"اللاعبون لم يكن ينقصهم الحافز او الاعداد النفسي قبل المباراة الكل كان جاهزا، ففي الشوط الأول كنا أفضل من ريال مدريد، ولكن عامل الخبرة كان في صالحهم".

وختم حديثه بالقول:"انا بغاية السعادة لانني مستثمر في هذا النادي  ولدي ثقة كبيرة بهؤلاء اللاعبين وسنكمل المشروع سويا".