ضمن منافسات الجولة الـ 26 من ​الدوري الايطالي لكرة القدم​ ، حل فريق الميلان ضيفاً ثقيلاً على نظيره روما في القمة النارية التي اقيمت على ملعب ​الأوليمبيكو​ ، وانتهت هذه المواجهة بهدفين نظيفين .

ودخل فريق اصحاب الارض المباراة في المركز الثالث برصيد 50 نقطة، متفوقاً بفارق نقطة وحيدة عن ​لاتسيو​ صاحب المركز الرابع ، بينما كان يرغب فريق الروسونيري بتعزيز رصيده في ترتيب الدوري حيث يملك 41 نقطة ، املاً ايضاً ان ينهي سلسلة الانتصارات التي حققها عليه بآخر 4 مباريات في ​الكالتشيو​ .

وبالعودة الى المباراة ، فرض لاعبو روما سيطرتهم الكبيرة على مجريات الشوط الاول وسط اداء دفاعي ملحوظ من قبل لاعبي الروسونيري الذين فشلوا في استغلال الفرص التي اتيحت لهم ، وشهد هذا الشوط هدوء ملحوظ على مرمى كلا الفريقين ، قبل ان يفرض لاعبو روما سيطرتهم المطلقة من جديد محاولين البحث عن هدف التقدم فى ظل تراجع لاعبي الميلان للمنطقة الدفاعية لحين انتهائه بالتعادل السلبي .

بدأ الشوط الثاني بطريقة سريعة من قبل لاعبي الميلان حيث تمكن باتريك كوتروني من افتتاح التسجيل في الدقيقة 47 بعد تلقي تمريرة حاسمة من قبل ​فرانك كيسي​ ، ليكثف ابناء المدرب ايزيبيو ​دي فرانشيسكو​ محاولاتهم للبحث عن هدف التعادل حيث فرضوا ضغط قوي وسط تمركز جيد من مدافعي الميلان ، واجرى المدرب تبديل اول حيث ادخل ​ايدين دزيكو​ بدلا من راديا ناينغولان بهدف تعزيز الخط الهجومي ، وفي الدقيقة 74 تمكن لاعب الميلان ديفيد كاليريا من احراز الهدف الثاني بعد تمريرة رائعة تلقاها من زميله ​نيكولا كالينيتش​ حيث انفرد بالحارس ​اليسون​ وسددها من فوقه ، وعاد فريق اصحاب الارض ليفرض سيطرته المطلقة على مجريات اللقاء ولكن محاولاته باءت بالفشل لحين انتهاء المباراة بهدفين نظيفين لصالح فريق الروسونيري .

لمتابعة نتائج المباريات وترتيب الفرقاضغط هنا.