أعلنت شركة "​لاند روڤر​" اليوم عن طرح نسخة محدودة الإصدار وعالية الأداء من سيارتها الشهيرة "​ديفندر​"، حيث أعيد تصميم 150 نموذجاً منها مع تزويدها بمحرك من 8 أسطوانات احتفاءً بالذكرى السنوية السبعين لتأسيس الشركة.

 

وتدين "ديفندر ووركس V8" بأدائها إلى الجيل الأول من المحركات القوية التي تبنتها الشركة في سيارات السلسلة 3 المرحلة الأولى عام 1979، وكذلك طرازات "ديفندر" اللاحقة بما فيها سيارات الذكرى المئوية الخمسين التي تحظى بطلب كبير من عشاق وجامعي السيارات اليوم.  

 

وتعتبر "ديفندر ووركس V8" النسخة الأقوى والأسرع التي أنتجتها "لاند روڤر" حتى الآن، حيث تم تزويدها بمحرك سحب طبيعي للهواء مكون من 8 أسطوانات سعة 5,0 ليتر ويولد قوة 405 حصان مع عزم دوران 515 نيوتن/ متر (ينتج  محرك النموذج القياسي لسيارة "ديفندر" قوة 122 حصان وعزم دوران 360 نيوتن/ متر). وتصل السرعة القصوى للسيارة إلى 106 ميل في الساعة مع تسارع من 0 - 60 ميلاً بالساعة خلال 5,6 ثانية فقط.

 

وسيتم تزويد 150 سيارة "ديفندر" ضمن إصدار النسخة السبعين بمحرك 8 أسطوانات بالإضافة إلى ناقل حركة أوتوماتيكي ZF من 8 سرعات مع نمط قيادة رياضية، ومكابح وأنظمة توازن مطورة (النوابض، والمخمدات، وقضبان منع الانقلاب). كما سيتم تزويد هذه السيارات بجنوط قياس 18 انش من طراز Sawtooth وإطارات 265/65 ملائمة لمختلف التضاريس.

 

وستتوفر سيارات الإصدار المحدود بثمانية ألوان قياسية للهيكل بما فيها تشطيبات لمّاعة بلونين في مقابض الأبواب المصنوعة من الألمنيوم، وغطاء خزان الوقود، وحروف كلمة Defender على غطاء المحرك؛ وتتباينهذه التشطيبات مع لون "أسود سانتوريني Santorini في السقف وأقواس العجلات والشبكة الأمامية. كما تم إجراء تحديث شامل لنظام الإضاءة مع تركيب مصابيح أمامية مزودجة من نوع LED.

 

وتمتاز المقصورة الداخلية بتشطيباتها المصنوعة من جلد "ويندسور" (Windsor) الفاخر في لوحة القيادة، وألواح الأبواب، ومساند الرأس، ومقاعد "ريكارو" الرياضية. كما تم تجهيز السيارة بنفس نظام المعلومات والترفيه المستخدم في سيارات "لاند روڤر كلاسيك".

 

وستتوفر قاعدة العجلات قياس 90 و110 لسيارة "ديفندر ووركس V8" للشراء مباشرة من "لاند روڤر كلاسيك"، وتبدأ أسعارها من 150,000 يورو للقاعدة ذات القياس 90 في المملكة المتحدة.