افتتح عرض "الرو" فجر اليوم بتوقيت بيروت، بمحادثة بين بطل القارات رومان راينز واحد بطلي الزوجي جايسون جوردان (الذي فاز مع سيث رولنز باللقب)، وبدا وكأن الحديث تطرق الى ما يطمح اليه جوردان من ان يكون العضو الثالث المؤقت في فريق "ذا شيلد".

عندها، دخل الفريق الجديد الذي انبثق عن تحالف كل من ​فين بالور​ و​لوك غالوز​ و​كارل اندرسون​، واحتدم الكلام بين المصارعين الذين انضم اليهم رولنز الى ان صفع جوردان خصمه غالوز، ما جعل ميدر العرض ​كورت انغل​ يتدخل ويعلن عن مباراة سداسية بينهم.

في غضون ذلك، عاد "ذا ميز" وحليفيه الى العرض واعلن عن نيته استعادة لقب القارات الذي خسره سابقاً.

واقيمت المباراة السداسية، وحفلت بالندية والاثارة، فيما كان التناغم عالياً بين بالور وغالوز واندرسون، لكن الامور لم تجر كما اشتهاها راينز وشريكيه، رغم الاداء الكبير الذي قدمه حيث تكفل باقصاء غالوز واندرسون بمفرده خارج الحلبة، لكن بالور تمكن من توجيه ضربة قاضية الى رولنز كانت كفيلة بخسارة فريق الابطال.

ولم تنته الامور عند هذا الحد، اذ استغل ميز وفريقه "ميزتوراج" الوضع، ودخلوا الى الحلبة وابعدوا جوردان ورولنز عن الحلبة قبل ان يتفرغوا للاعتداء على راينز بضرب مبرح.

حدث ثان استقطب الانظار خلال العرض، وتمثل بمواجهة خلف الكواليس بين البطل الدولي ​بروك ليسنر​ والمصارع "كاين"، وفيما كان الاثنان منشغلان بالاشتباك، تدخل ​براون سترومان​ وقام باسقاط الاعمدة الحديدية عليهما معاً.

وفي باقي المباريات، تغلب ​مات هاردي​ على كورت هوكنز، وتايتوس اونيل وابولو كروز على ​انطونيو سيزارو​ و​شايموس​، و​سيدريك الكسندر​ على انزو اموري (لم يخسر لقبه)، وساموا جو على راينو، و​ساشا بانكس​ وبايلي على ​ماندي​ روز وصونيا ديفيل، و​نيا جاكس​ على اسوكا.