برعاية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، رئيس مجلس الوزراء وحاكم دبي، أقيم ​سباق تحدي الوثبة للخيول العربية الأصيلة​، لمسافة 120 كيلومتراً، على ميادين قرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة في حضور الشيخ حمدان بن محمد بن راشد ولي عهد دبي، واللواء أحمد ناصر الريسي رئيس مجلس إدارة إتحاد الفروسية وصقر الريسي  سفير الإمارات في ايطاليا، وعدد من الشخصيات والمدعوين، ضمن مهرجان الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول للعربية

 

السباق الذي شارك فيه 148 فارساً وفارسة من القارات الست، توّج بطلاً له الفارس راشد دلكوك آل مكتوم على صهوة الجواد " السيل "، وحل في المركز الثاني الفارس عبد الله غانم المري على صهوة الجواد "أدجار دو منبا "، وفي المركز الثالث الفارسة ليلى محمد المرزوقي على صهوة الخيل " تراجيت " بينما جاء في المركز الرابع الفارس محمد سعيد الفارسي على صهوة الفرس "دود إس ".

 

وعلى أثر إنتهاء السباق، صافح محمد بن راشد الفائزين بسباق تحدي الوثبة، وهنأهم بهذا الفوز، وقدم نصائح تساهم في تطوير صناعة الخيول من أجل مستقبل أفضل، وشدد على أهمية الظهور الدائم للخيول الجديدة في السباقات.  وأعرب اللواء أحمد ناصر الريسي رئيس اتحاد الفروسية، عن سعادته بالنجاح الكبير الذي حققه السباق من كل النواحي، سواء أن كانت تنظيمية أو من ناحية تطبيق القوانين واللتزام الفرسان بالقوانين وقال "إن تواجد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد وسمو الشيخ حمدان بن محمد في السباق أمر رائع ويحفز الجميع وقيادتنا الرشيدة تقدم كل الدعم لرياضة الفروسية وهذا شي ليس بغريب عليهم".

 

أما لارا صوايا، المدير التنفيذي  للمهرجان العالمي للشيخ منصور بن زايد آل نهيان رئيس الإتحاد الدولي لأكاديميات سباقات الخيل، ورئيسة السباقات النسائية بالإتحاد الدولي لسباقات الخيل العربية، فإعتبرت أن حضور سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ومتابعتهما لمجريات  السباق في الوثبة ليس غريبا على سموهما. وقالت "كان لهذا السباق رونق مختلف لوجود ضيوف المهرجان،  الذين يبلغ عددهم 800 مدعوا من جميع قارات العالم تجمعوا في أبوظبي عاصمة العالم تحت شعار عالم واحد 6 قارات أبوظبي العاصمة، وهو شعار المهرجان ، وكان إنطباع الضيوف رائعا خاصة واستمتعوا بالسباق، وكان كثير منهم حريص على متابعة مجرياته في المحاور.

 

وراى عدنان سلطان مدير نادي أبوظبي للفروسية، أن سباقات الـ120 كيلومتراً جاءت قوية من خلال مشاركة هذا العدد الكبير من الفرسان والفارسات، من جميع الإسطبلات على مستوى الدولة، الذين حرصوا على المشاركة لتجربة خيولهم وإعدادها لسباق اليوم الوطني في الشهر المقبل. وأشاد بالتزام الجميع من مدربين وفرسان بالنظم والتعليمات ما أدى ذلك إلى خروج السباق بصورة مثالية.

 

أهدى الفارس راشد دلموك آل مكتوم  بطل السباق، إنجازه بالفوز بالمركز الأول الى الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، تقديراً لدعمه لرياضة الفروسية عامة والقدرة خاصة.  وأكد أن تهنئة سموه له بالفوز وسام على صدره يعتز به. وشدد على أن متابعة سموه له في المرحلة الأخيرة خاصة كانت دافعاً له لبذل الجهد للتقدم لإستعادة  الصدارة لتحقيق الفوز، كما أهدى الفوز للشيخ حمدان بن محمد بن راشد ولي عهد دبي.