رأىسيد عبد الحفيظ، مدير قطاع الكرة في ناديالأهلي المصري، أن ما يفعله اتحاد الكرة لضغط مباريات مسابقة الدوري المصري الممتاز لتنتهي يوم 17 تموز المقبل، يعد انتحارا للاعبي الأندية، وخاصة الأندية المشاركة في البطولات الإفريقية.

وأوضح عبد الحفيظ أن ضغط الدوري سيمثل ضغوطا كبيرة على لاعبي الفرق المشاركة في إفريقيا، فاللاعبون بشر وضغط المباريات يؤثر عليهم بالسلب بكل تأكيد ـ وهو أمر مرفوض تماماـ حيث يضر بمصلحة اللاعبين والأندية في وقت واحد.

وأضاف مدير الكرة في نادي الأهلي أن الفرق وعلى رأسها الأهلي تلعب مباراة كل يومين أو ثلاثة دون الحصول على راحة، وهو أمر يصل باللاعبين إلى أقصى درجات الإرهاق والتعب الذهني والجسدي.