تمكن نادي بيبلوس من البقاء حيا في سلسلة مواجهته مع نادي المتحد بعد أن فاز عليه ضمن اطار بطولة لبنان لكرة السلة، فارضا مباراة حاسمة في الشمال.
وبعد المباراة كان لصحيفة " السبورت " الالكترونية وقفة مع الفريقين، إذ اعرب رئيس نادي بيبلوس جان مارك خالد عن سعادته بالفوز بالمباراة واصفا اياها بالجميلة، وقال:"استطعنا الفوز اليوم بعد ان كانت مباراة مفصلية، وكانت خسارة المباراة تعني مغادرة البطولة، والآن اعيننا على الفوز مجددا في طرابلس والتأهل الى المربع الذهبي".
أضاف: المشكلة في الوقت، نحن نلعب مبارياتنا في منتصف الاسبوع ما يمنع العديد من المجيئ الى الملعب، فضلا ان ملعبنا كبير، ونسبة الحضور تعتبر جيدة".

من جهة أخرى، قال لاعب نادي المتحد ​عمر الايوبي​ في حديث خاص ان بيبلوس دخل المباراة بتركيز عال جدا، ولعب بقوة، معتبرا أن غياب مايك تايلور اثر كثيرا على الفريق.

وقال الايوبي:" اصابة راميل كاري شلت قدرتنا على المنافسة كليا، كانت الضربة القاصية لنا، ففقدنا الاجانب في الربع الاخير".

وعما حصل بينه وبين مساعد مدرب بيبلوس ايفان غوريك، أضاف الايوبي:"ان الموضوع انتهى على ارض الملعب بعد تلاسن بسيط كما يحصل في جميع المباريات وهذا كل ما في الامر".